الخوصصة تطال نصف أسهم فندق المامونية بمراكش لهذا السبب

حرر بتاريخ من طرف

كشفت وكالة بلومبرغ أن الحكومة المغربية تخطط لبيع 51 بالمئة من أسهم ملكية فندق من أشهر فنادق المغرب لخصخصته في مزاد علني بحثا عن دخل نقدي.

ويعتبر فندق ”مامونية“ من أشهر معالم مراكش السياحية، زاره وأقام فيه يوما العديد من مشاهير السياسة مثل ونستون تشرشل، رئيس وزراء بريطانيا في الأربعينات والخمسينات والرئيس الفرنسي الأسبق الجنرال شارل ديغول، ومشاهير آخرون كالمغنين راي تشارلز وبول مكارتني وإيلتون جون، وكان له حضور في عالم السينما في فيلم ”الرجل الذي عرف كثيرا“ للمخرج الإنكليزي ألفريد هتشكوك وفيلم ”ألكساندر“ للمخرج الأمريكي أوليفر ستون.

ونقلت وكالة بلومبيرغ عن محمد العربي بلقايد رئيس بلدية مراكش قوله إن الفندق كان يشكل تجارة رابحة لفترة طويلة، لكنه توقف عن انتاج الربح المادي للمساهمين لمدة تتراوح بين ثمانية وعشر سنوات حتى عام 2017، ويرجع سبب ذلك إلى سداد القروض التي تم الحصول عليها لتمويل عمليات ترميم البناء.

الفندق الذي يبلغ من العمر 95 عاما كان هدية زفاف للأمير المأمون من والده، وتقول صحيفة ”لوكونوميست“ إن الحكومة المغربية قيّمت الفندق بثلاثة مليارات درهم (حوالي 315 مليون دولار) على الأقل، لكن بلقايد قال إنه لم يتم إجراء أي تقييم للفندق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة