الخليجي الذي قتل شابا بسيارته وأصاب آخر بجروح خطيرة قضى ليله في “كباريه” بمراكش + صورة

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مصادر لـ”كشـ24″، أن المواطن الخليجي الذي تسبب بمقتل شاب وإصابة آخر بجروح متفاوتة الخطورة بعد دهسهم بسيارته، كان قد قضى ليلته داخل كباريه بشارع كماسة كان قد أمر والي جهة مراكش آسفي لبجيوي بإغلاقه قبل أن يعيد فتح أبوابه بقدرة قادر.

وأضافت مصادرنا، أن أسرتي الشاب القتيل  وزميله الذي لايزال يرقد في بين الحياة والموت بمستشفى إبن طفيل اندهشا لخبر إطلاق سراح الخليجي  أمس الثلاثاء رغم ارتكابه للحادث أثناء السياقة في حالة سكر بعدما غادر الملهى الليلي المذكور بالقرب من مطار مراكش، في حدود الساعة السادسة صباحا. 

وكانت زميلة الشاب محمد أوفقير الذي يرقد في حالة غيبوبة بمستشفى إبن طفيل نفت أن يكون في حالة سكر رفقة زميله أثناء الحادجث كما جاء في محضر الأمن.

وكان شابان يقودان دراجة نارية، يوم الخميس الماضي، قد إصيبا بجروح متفاوتة الخطورة، إثر تعرضهما لحادثة سير خطيرة، تسبب فيها الخليجي بعد أن صدمهما بسيارة رباعية الدفع كان يقودها بشارع محمد السادس بمراكش، مما استدعى نقل الضحيتين في حالة حرجة الى قسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل قبل ان يلفظ احدهما انفاسه الاخيرة.  

وحسب مصادرنا، فإن الحادثة تعود إلى عدم احترام سائق السيارة رباعية الدفع لقواعد السلامة الطرقية، إضافة إلى قيادته بسرعة فائقة، إلى جانب عدم احترام قانون السير فيما رجحت مصادرنا ان السائق الخليجي كان في حالة سكر اثناء قيادته للسيارة.  

ويشار أن الشاب المصاب في الحادثة لا زال يرقد بمستشفى ابن طفيل بمراكش حيث يتلقى العلاج بعد تعرضه لاصابات و كسور خطيرة، فيما تعاني اسرته جراء الواقعة وفق ما صرح به والده و شقيقته واصدقائه في تصريحات لـ”كشـ24″ ، خصوصا وان الشاب المصاب هو المعيل للاسرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة