الخضر والفواكه الملوثة قد تكون وراء انتشار “الكوليرا” بالجزائر

حرر بتاريخ من طرف

أفاد بلاغ لمعهد باستور بالجزائر أن فرضية تلوث الخضر والفواكه بجرثوم الكوليرا ليست مستبعدة.

وقال البلاغ أن تلوث الخضر والفواكه والخضروات التي يمكن أن تستهلك نيئة كالجزر، والخيار، والطماطم، وغيرها والمسقية بمياه قذرة لا تزال محل شبهة.

ويأتي هذا البلاغ، في وقت طمأنت فيه وزارة الصحة حول جودة الفواكه والخضر المنتجة بالجزائر، مؤكدة بأنها سليمة وأن مياه السقي التي تمتصها النباتات لا تمثل أي خطر على المنتجات الفلاحية.

وظهر وباء الكوليرا، الذي كانت آخر حالاته المعزولة سجلت في الجزائر عام 1996، مجددا في غشت وانتشر في ست ولايات هي الجزائر العاصمة والبليدة وتيبازة والبويرة والمدية وعين الدفلة.

يشار الى ان الكوليرا هي عبارة عن عدوى معوية حادة تنجم عن تناول طعام أو مياه ملوثة تسبب قوة الإسهال والقيء ويمكن أن تؤدي إلى الجفاف الشديد والموت في غياب العلاج الفوري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة