التويزي يستعرض حصيلة مجلس جهة مراكش تانسيفت الحوز

حرر بتاريخ من طرف

انعقد بمقر مجلس جهة مراكش تانسيفت الحوز يوم الثلاثاء 28 يوليوز الجاري لقاء تواصلي في موضوع برنامج مجلس الجهة للتنمية الترابية تحت شعار ” مجال ترابي وتكامل اقتصادي واعد “.
وبهذه المناسبة تم تقديم شريط وثائقي يبرز أهم المشاريع التنموية التي انخرط فيها مجلس الجهة والتي شملت مختلف القطاعات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، فضلا عن مشاريع التأهيل البيئي وتهيئة المجال.

كما قدم رئيس مجلس الجهة أحمد تويزي عرضا حول “برنامج مجلس الجهة للتنمية الترابية 2012-2015″، حيث أكد أن المجلس أولى اهتماما كبيرا للتخطيط الاستراتيجي وإعداد برامج مندمجة للتنمية معتمدا مقاربة تشاركية مبنية على رؤية ترابية جهوية شاملة٬ كما أشار إلى أن تأهيل جميع الوحدات الترابية يشكل هدفا رئيسيا لهذه الرؤية الرامية الى جعل هذه الجهة قطبا اقتصاديا مندمجا ومتوازنا ومتضامنا.

وأضاف أنه في هذا الإطار تم إطلاق ثمانية برامج تنموية جهوية في إطار اتفاقيات شراكة تفتح المجال لتسريع وتيرة إنجاز مشاريع تنموية عبر تنفيذ اتفاقيات موضوعاتية، وتهم هذه البرامج فك العزلة عن العالم القروي، التأهيل الحضري، الربط بالشبكة الكهربائية، بناء وتهيئة دور الطالب، بناء وتجهيز المدارس الابتدائية، اقتناء حافلات للجمعيات الرياضية والثقافية، بناء فضاءات رياضية، تأهيل وحماية البيئة.

كما صادق المجلس خلال ثلاث سنوات على 194 اتفاقية شراكة مكنته من تعبئة 22,51 مليار درهم، أي ما يشكل 97,26 % من التكلفة الإجمالية لمجموع البرامج التنموية التي بلغت 23,14 مليار درهم، مع العلم أن المشاريع التي تم تمويلها بطريقة مباشرة من طرف الجهة بلغت 180,01 مليون درهم، وبالتالي فإن التكلفة الإجمالية لمجموع المشاريع بلغت 23,32 مليار درهم.
يشار إلى أن هذا اللقاء التواصلي، الذي حضره على الخصوص رئيسة المجلس الجماعي لمراكش، وعدد من رؤساء المصالح الخارجية والمنتخبين، تميز بتقديم شهادات من طرف عدد من مسؤولي ومسيري الأندية الرياضية وجمعيات المجتمع المدني الذين استفادوا من دعم مجلس الجهة، والذين أثنوا على دور مجلس الجهة في تلميع وإشعاع المشهدالثقافي والرياضي بالجهة.

التويزي يستعرض حصيلة مجلس جهة مراكش تانسيفت الحوز

حرر بتاريخ من طرف

انعقد بمقر مجلس جهة مراكش تانسيفت الحوز يوم الثلاثاء 28 يوليوز الجاري لقاء تواصلي في موضوع برنامج مجلس الجهة للتنمية الترابية تحت شعار ” مجال ترابي وتكامل اقتصادي واعد “.
وبهذه المناسبة تم تقديم شريط وثائقي يبرز أهم المشاريع التنموية التي انخرط فيها مجلس الجهة والتي شملت مختلف القطاعات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، فضلا عن مشاريع التأهيل البيئي وتهيئة المجال.

كما قدم رئيس مجلس الجهة أحمد تويزي عرضا حول “برنامج مجلس الجهة للتنمية الترابية 2012-2015″، حيث أكد أن المجلس أولى اهتماما كبيرا للتخطيط الاستراتيجي وإعداد برامج مندمجة للتنمية معتمدا مقاربة تشاركية مبنية على رؤية ترابية جهوية شاملة٬ كما أشار إلى أن تأهيل جميع الوحدات الترابية يشكل هدفا رئيسيا لهذه الرؤية الرامية الى جعل هذه الجهة قطبا اقتصاديا مندمجا ومتوازنا ومتضامنا.

وأضاف أنه في هذا الإطار تم إطلاق ثمانية برامج تنموية جهوية في إطار اتفاقيات شراكة تفتح المجال لتسريع وتيرة إنجاز مشاريع تنموية عبر تنفيذ اتفاقيات موضوعاتية، وتهم هذه البرامج فك العزلة عن العالم القروي، التأهيل الحضري، الربط بالشبكة الكهربائية، بناء وتهيئة دور الطالب، بناء وتجهيز المدارس الابتدائية، اقتناء حافلات للجمعيات الرياضية والثقافية، بناء فضاءات رياضية، تأهيل وحماية البيئة.

كما صادق المجلس خلال ثلاث سنوات على 194 اتفاقية شراكة مكنته من تعبئة 22,51 مليار درهم، أي ما يشكل 97,26 % من التكلفة الإجمالية لمجموع البرامج التنموية التي بلغت 23,14 مليار درهم، مع العلم أن المشاريع التي تم تمويلها بطريقة مباشرة من طرف الجهة بلغت 180,01 مليون درهم، وبالتالي فإن التكلفة الإجمالية لمجموع المشاريع بلغت 23,32 مليار درهم.
يشار إلى أن هذا اللقاء التواصلي، الذي حضره على الخصوص رئيسة المجلس الجماعي لمراكش، وعدد من رؤساء المصالح الخارجية والمنتخبين، تميز بتقديم شهادات من طرف عدد من مسؤولي ومسيري الأندية الرياضية وجمعيات المجتمع المدني الذين استفادوا من دعم مجلس الجهة، والذين أثنوا على دور مجلس الجهة في تلميع وإشعاع المشهدالثقافي والرياضي بالجهة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة