التنديد بانتشار الجريمة بحي تابحيرت بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أفادت عريضة لسكان تابحيرت بمقاطعة مراكش المدينة ، أن شابين حولا الحي المذكور الى مرتع لترويج المخدرات ، فضلا عما يصاحب عملية من ضجيج في أوقات متاخرة من الليل .

واوضح المتضررون أن المتهمين ما فتئا يهاجمان بعض المنازل ، كما يجلبان القاصرات للحي ، الذي تحول الى نقطة سوداء تقض مضجع الساكنة .

في الوقت الذي أكد  ” ج ل ” ” أن أحد المتهمين المسمى ” م خ ” وهو من ذوي السوابق العدلية ، يعتدي على أفراد أسرته ، و سبق له أن  تقدم بشكاية إلى النيابة العامة ، التي أحالتها على الدائرة الثانية للأمن ، لكن هذه الاخيرة لم تستدعيه باعتباره مشتكيا وكذلك المتهم، ليتم حفظها .

وأضاف المشتكي ان الظنين الذي أمطر منزله بالحجارة والقنينات الفارغة ، والذي تم ايقافه من طرف الشرطة القضائية ، حرر التزاما تعهد خلاله بعدم مضايقة المشتكي ، واعتراض طريقه أو الخصام معه ، منذ يونيو 2017 ، قبل أن يقوم بتاريخ 22 فبراير 2018 بالتهجم مرة أخرى على منزل المشتكي ، بل حاول خلع باب منزله في وقت متاجر من الليل ، مما خلف حالة من الهلع وسط الحي المذكور ، ليقوم بعدها بتقديم شكاية الى وكيل الملك مطالبا بإخراج الاولى من الحفظ ، الا أن عناصر الشرطة بالدائرة الثانية تتلكئ في القبض عليه ، الامر الذي يمكنه من الفرار إلى منطقة تسلطانت عند جدته لمدة معينة ، قبل أن يعود إلى ممارساته السابقة في ترويع الحي رفقة شريكه الذي اختفى عن الأنظار .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة