الترامي على الملك العام دون رادع يغضب ساكنة حي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تتواصل مخالفة من نوع خاص بمنطقة سيدي عباد بمراكش، دون ادنى تحرك رسمي لتطبيق القانون واسترجاع هيبته، استجابة لشكايات المتضررين من ساكنة حي سيدي عباد.

وحسب ما أفاد به متضررون من الوضع في اتصالات بـ “كشـ24″،فإن إقدام مقاول يقطن بالمنطقة على الترامي بالقوة، على قطعة ارض من الملك العام وتشييد بناية غير قانونية فوقها، لم  يدفع السلطات لحدود الساعة للتحرك رغم الشكايات في هذا الشأن علما أن المخالف الذي يملك فيلا بنهج 18 نونبر بحي سيدي عباد، قام بالترامي على أرض في ملك الدولة مساحتها تفوق 300 متر مربع، وقام بإنشاء بناية عليها دون موجب قانوني.

وقد قامت الساكنة وفق المصدر ذاته، بتوجيه شكاية للسلطات المحلية المتمثلة في قائد الملحقة الإدارية، وتمت معاينة المخالفة، ولكن دون ادنى تحرك بعدها، ما دفع المتضررين لمناشدة الوالي، من أجل إعطاء تعليماته لرفع الضرر، و استعادة هيبة الدولة، من خلال للقضاء على مثل هذه الخروقات التي طالت الملك العمومي.

وأشار المتضررون أن القطعة الأرضية التي تم الترامي عليها كانت عبارة عن حديقة ومتنفس للساكنة قبل الاجهاز عليها وادماجها داخل منزل المشتكى به، ما يطرح أكثر من تساؤل، حول سبب التغاضي عن المخالفة من طرف السلطات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة