التحقيق في سرقة تعرض لها سياح أجانب بمؤسسة فندقية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

التحقيق في سرقة تعرض لها سياح أجانب بمؤسسة فندقية بمراكش
فتحت المصالح الأمنية بولاية أمن مراكش، منذ أول أمس الخميس، تحقيقا أوليا، لمعرفة الأسباب الحقيقية الكامنة وراء السرقة التي تعرض لها مجموعة من السياح الأجانب بمؤسسة فندقية بمدينة مراكش.

وباشرت المصالح الأمنية المذكورة، تحرياتها الأولية، بتعليمات من وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش، من خلال جمع المعطيات والأدلة التي ستفيد في التحقيق، والاستماع إلى العاملين بالمؤسسة الفندقية، لمعرفة ظروف وملابسات السرقة.

وحسب مصادر مطلعة ل”كش24″، فإن الضحايا الذين يحملون الجنسية الفرنسية، فوجئوا بعد عودتهم الى الغرف التي كانوا يستغلونها على وجه الكراء بالمؤسسة الفندقية المذكور، بسرقة أموالهم التي كانوا يحتفظون بها اضافة الى بعض ، ليقرروا التوجه إلى الدائرة الأمنية الأولى بحي جيليز لتقديم شكاية في الموضوع.

وتكتف عناصر الشرطة القضائية تحرياتها بتنسيق مع مختلف المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن مراكش لجمع القرائن والأدلة والمعطيات التي ستساعد في فك لغز السرقة والاهتداء إلى خيط من شأنه أن يقود إلى تحديد هوية مرتكب أومرتكبي السرقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة