البنتاغون يمتنع عن التعليق على مقتل العالم النووي الإيراني فخري زاده

حرر بتاريخ من طرف

امتنعت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” عن التعليق على مقتل العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، الذي اغتيل بعد ظهر اليوم الجمعة في طهران.

واغتيل العالم النووي الإيراني عن طريق انفجار تعرضت له سيارته ثم إطلاق الرصاص، وقالت وكالة “فارس” الإيرانية، إن مرافقي العالم النووي اشتبكوا مع فريق الاغتيال والعملية أدت إلى مقتل شخصين على الأقل.

وقال وزير الخارجية الإيراني إن إسرائيل، العدو اللدود لإيران، متورطة على الأرجح في مقتل فخري زاده.

وكتب محمد جواد ظريف في تغريدة على تويتر “هذا الجبن، وفي ظل مؤشرات خطيرة على دور إسرائيلي، يُظهر رغبة الجناة اليائسة في إشعال فتيل حرب… تدعو إيران المجتمع الدولي، وخاصة الاتحاد الأوروبي، إلى وضع حد للمعايير المزدوجة المخزية وإدانة هذا العمل الذي ينطوي تحت إرهاب دولة”.

من جهته، قال مسؤول من مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن المكتب لا يعلق على تقارير عن الهجوم.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة