“البام” يدين الاعتداءات الوحشية الإسرائيلية في حق الشعب الفلسطيني

حرر بتاريخ من طرف

أدان حزب الأصالة والمعاصرة الاعتداءات الوحشية المتعمدة والممنهجة في حق الشعب الفلسطيني الأعزل. ولكل أشكال الاضطهاد والتقتيل والتجويع الذي تمارسه الغطرسة الإسرائيلية في حق الشعب الفلسطيني.

ورفض “البام” في بيان له الاستفزازات والتدنيس المتتالي الذي تقوم به القوات الإسرائيلية في حق المقدسات الإسلامية وعلى رأسها سعيها الدائم لتدنيس المسجد الأقصى.

كما أدان الحزب توغل السلطات الإسرائيلية وإمعانها في فرض واقع الاستيطان، وتماديها في نهب وسلب ممتلكات الفلسطينيين ضد على حقيقة التاريخ، وفي تحد سافر لمختلف القوانين الدولية التي تضمن وتحمي حق الفلسطينيين الشرعي في الملكية.

ودعا حزب “الجرار” المنتظم الدولي لتحمل مسؤوليته الكاملة في التصدي للغطرسة الإسرائيلية، وتكريس الحماية الجسدية للشعب الفلسطيني، وضمان حقه المطلق في التعبد وممارسة شعائره الدينية، وباقي حقوقه المدنية.

كما دعا الحزب جميع المنظمات الحقوقية الدولية الحكومية وغير الحكومية، وجميع الضمائر الحية للتحرك والضغط على القرار الدولي لوقف الغطرسة الإسرائيلية عند حدها، وتحقيق الحماية الكاملة للشعب الفلسطيني الأعزل.

وأشار حزب الأصالة والمعاصرة أن البيان يأتي على إثر سلسلة الاعتداءات الأخيرة التي تمارسها القوات الإسرائيلية في حق الفلسطينيين، وتنديدا بكل أصناف البطش والتنكيل والترهيب الممارس على الفلسطينيين وعلى مدينة القدس ومعالمها الإسلامية، وما خلفته هذه الاعتداءات من إصابات خطيرة في صفوف الفلسطينيين لاسيما المقدسيين، وما أحدثه إرهاب الدولة الإسرائيلية من ترويع للأطفال والشيوخ والنساء طيلة شهر رمضان المبارك، والتعد السافر والمتكرر على حرمة المسجد الأقصى المبارك.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة