الاتحاد البرلماني الدولي يعقد دورته المقبلة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

اختار المكتب المديري للاتحاد البرلماني الدولي، مدينة مراكش لاحتضان دورة الاتحاد المقبلة، بالموازاة مع المؤتمر الدولي للهجرة الذي تنظمه الأمم المتحدة.

وقال أحمد التويزي العضو بمجلس جهة مراكش، ورئيس شعبة البرلمان المغربي في الهيئة الدولية، ان هذا الاختيار نابع من الحضور القوي للمملكة في المحافل الدولية، مشيرا أن المغرب اليوم أصبح صوته مسموعا على مستوى الدبلوماسية الموازية”، ولكون المغرب أول بلد أفريقي يضع سياسة واستراتيجية واضحة لتدبير ملف الهجرة”.

وأبرز رئيس الشعبة المغربية أن موافقة الاتحاد الدولي للبرلمان لم تكن لتتأتى لولا جهود ممثلي المغرب دوليا ، موضحا أن المغرب كان قد قدم مقترحا لمشروع قرار بلجنة حقوق الإنسان بالأمم المتحدة خلال دورة جنيف الماضية حول موضوع “الهجرة بشكل آمن”، تم على إثرها اختيار المغرب كمقرر لتقديم مشروع القرار الذي من المرتقب أن يطرح على الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وعن مخرجات هذا القرار على أرض الواقع، قال التويزي أن المصادقة على الميثاق الذي سيصوغه الاتحاد الدولي للبرلمانات، ستفرز تشريعات دولية تحفظ حقوق المهاجرين، عن طريق إلزامية الدول بضمان حقوق الصحة والتعليم والعيش الكريم لهذه الفئة، وفق ما نقله الموقع الرسيمي لحزب “البام”.

ويشار أن ميثاق الأمم المتحدة للهجرة الذي يجمع حكومات العالم جرى النقاش فيه منذ عام 2016 ومن المرتقب أن تحظى مراكش بشرف التوقيع النهائي عليه دجنبر المقبل .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة