الاتحاد الإفريقي يدين بشدة الهجوم على مركز مهاجرين في ليبيا

حرر بتاريخ من طرف

أدانت مفوضية الاتحاد الإفريقي، اليوم الأربعاء، بشدة، الغارة الجوية على مركز لاحتجاز المهاجرين في ليبيا قرب طرابلس، والتي أدت إلى مقتل 40 شخصا، واصفة الهجوم ب “الجريمة الرهيبة”.

وأفاد بيان لمفوضية الاتحاد الإفريقي بأن رئيس المفوضية موسى فكي طالب ب”تحقيق مستقل لضمان محاسبة المسؤولين عن هذه الجريمة الرهيبة التي استهدفت مدنيين أبرياء”.

وجدد موسى فكي، حسب البيان، “دعوته إلى الوقف الفوري لإطلاق النار، داعيا أطراف النزاع إلى “حماية المدنيين وسلامتهم، خصوصا المهاجرين المحاصرين في مراكز الاحتجاز”.

يشار إلى أن هذا الهجوم أسفر، حسب حصيلة أولية صدرت عن المتحدث باسم طواقم الإسعاف، عن مقتل 40 شخصا وإصابة سبعين آخرين بجروح.

وعقب هذه الغارة نددت حكومة الوفاق الوطني، المعترف بها دوليا، في بيان لها، “بأشد العبارات الجريمة البشعة”، متهمة القوات الموالية لخليفة حفتر بالوقوف وراء هذا الهجوم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة