الإفراج عن 10 رهائن بمالي واعتقال 4 مجرمين من طرف قوات الأمن الخاصة

حرر بتاريخ من طرف

تم الإفراج عن عشرة رهائن، من أسرة فاعل اقتصادي، واعتقال أربعة عناصر تابعة لمجموعة من المجرمين ومهربي المخدرات من طرف وحدة خاصة لقوات الأمن بمالي، خلال عملية ن فذت في ميسابوغو، شرق باماكو، حسبما أعلنته وزارة الأمن والحماية المدنية المالية في بيان ن شر أمس الإثنين.

وأضاف البيان أن ثلاث نساء وستة أطفال يوجدون من بين الرهائن الم فرج عنهم، بينما يوجد بين المجرمين الذين تم توقيفهم مواطن فرنسي من أصل سنغالي وفرنسيان ومواطن فرنسي من أصل مالي، مبرزا أن العملية ن فذت أول أمس الأحد في حوالي الساعة الخامسة والنصف مساء بتوقيت غرينتش.

وحسب المصدر ذاته، فقد تم اختطاف أفراد هذه الأسرة منذ 18 نونبر من قبل هؤلاء الخاطفين الذين طالبوا بدفع فدية قدرها 900 مليون فرنك إفريقي (حوالي 1,4 مليون دولار أمريكي).

ووفقا للبيان، فإنه في حال عدم الأداء، طالبوا “بمعلومات تتيح معرفة مكان الكوكايين الذي ضبطته مصالح الجمارك المالية مؤخرا”.

وقالت وزارة الأمن والحماية المدنية المالية إن “التحقيقات مستمرة لتفكيك هذه الشبكة الإجرامية والمتواطئين معها”. وأصبحت مالي خلال السنوات الأخيرة مركزا لتهريب المخدرات نحو أوروبا.

وفي 17 غشت الماضي، صادرت مصالح الجمارك في مدينة كوريمالي، الواقعة على الحدود مع غينيا، 145 من قوالب الكوكايين بقيمة سوقية تقارب 8 مليارات فرنك إفريقي (حوالي 12,7 مليون دولار).

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة