الإعتداء على محافظ ضريح سيدي يوسف بن علي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تعرض محافظ ضريح سيدي يوسف بن علي صباح أمس الخميس إلى إعتداء من طرف 3 أشخاص بينهم امرأة يدعون انهم من حفدة سيدي يوسف بن علي بمراكش.

وقالت مصادر لـ”كشـ24″، إن الأشخاص الثلاثة الذين توجد بينهم امرأة، قاموا بتهديد محافظ الضريح محمد أيت حيدو في حالة
عدم التخلي عن مهمته حيث انهالوا عليه بالشتم والقذف وتهديد سلامته الجسدية علما أنه معين بشكل رسمي من طرف مندويبة الشوؤن الاسلامية بمراكش.

وأضافت مصادرنا، أن الأشخاص الثلاثة يدعون أنهم من حفدة سيدي يوسف بن علي في حين أنهم لا يمتون إلى دفين الضريح  بأي صلة قرابة ولا يملكون أي وثائق أو ظهائر ثتبت صحة ما يدعون، ويقومون بتوظيف الضريح للإسترزاق.

وقد تم تحرير شكاية في الموضوع لدى مصالح الأمن في الدائرة السادسة التي أخبرت وكيل الملك بالأمر وأمر بالإستماع للأطراف في محاضر رسمية وإحالتها على النيابة العامة للبث فيها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة