الإجهاز على سقاية تاريخية بالمدينة العتيقة لمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تتعرض “سقاية” عتيقة بحي رياض الزيتون الجديد بالمدينة العتيقة لمراكش إلى الإجهاز وسط استياء عدد من المواطنين.

ويتساءل مواطنون عن سبب إغلاق السقاية التاريخية التي تعود إلى أكثر من قرن من الزمن والتي تقع على مرمى حجر من مجموعة من المتاحف والمنشآت السياحية.

وقال مصدر مسؤول لـ”كشـ24″ إن إغلاق  السقاية التاريخية المذكورة يأتي تمهيدا لأشغال اعادة ترميمها وتزيينها من طرف المجلس الجماعي.

وأكد بأن الأشغال ستحرص على الحفاظ على الطابع المعماري العتيق والأصلي لهاته السقاية التي تشكل جزء من التراث الحضاري للمدينة الحمراء بهذا الحي العتيق.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة