الأمن يردع أصحاب دراجات حوّلوا شارعا إلى مضمار للسباقات الجنونية

حرر بتاريخ من طرف

شنت عناصر الأمن حملة لردع مجموعة من أصحاب الدراجات النارية بعد أن حوّلوا شارع بتراب مقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش، إلى حلبة للسباق.

وبحسب مصادر لـ”كشـ24″، فإن الشارع الذي يربط بين مقر جهة مراكش أسفي و واحة الحسن الثاني يشهد بعد الإفطار تقاطر مجموعة من أصحاب الدراجات النارية جلهم من صنف “سـ90″، فيشرعون في خوض سباقات تشكل خطرا على حياتهم وعلى المارة بسبب السرعة الجنونية والمفرطة.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن السباقات التي تجري بالشارع المذكور قبالة مسجد الخير، أضحت تشكل مصدر ازعاج للمصلين أثناء صلاة التراويح بفعل الأصوات الصاخبة للدراجات.

وأكدت المصادر ذاتها، أن عناصر الأمن حجزت خلال الحملة التي شنتها ليلة أول أمس الأحد، عددا من الدراجات النارية التي تبين بأن أصحابها لا يتوفرون تأمين أو على الوثائق القانونية بكاملها بعد أن لاذ أصحابها بالهرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة