الأمن الإيطالي يعتقل مغربيا على صلة بشبكة عبد القادر بلعيرج

حرر بتاريخ من طرف

أوقفت مصالح الأمن بإيطاليا، صباح اليوم السبت، مواطنا بلجيكيا من أصل مغربي مبحوث عنه دولياً بمقتضى مذكرة بحث من السلطات المغربية، وذلك لعلاقته بشبكة البلجيكي من أصل مغربي عبد القادر بلعيرج المحكوم بالسجن المؤبد بالمغرب.

وتدخلت وحدة تابعة لقوات “الكربينييري” لايقاف الشخص البالغ من العمر 65 سنة، بينما يتناول فطوره الصباحي بأحد الفنادق ضواحي مدينة بيرغامو شمالي البلد، حيث لم يبد الموقوف أية مقاومة عند تدخل الأمن لاعتقاله، وفق ما ذكرته عدة وسائل إعلام إيطالية مسموعة مرئية ومكتوبة.

ونفذ الاعتقال بعد إجراء روتيني يفرضه القانون و تقوم به الفنادق يقضي بإرسال لائحة الزبناء كل ليلة للأمن، توصلت على اثره مصالح الأمن بقائمة ضيوف فندق اقامة الشخص المبحوث عنه، وبعد تعميق بحثها بتنسيق مع الأنتربول، توصلت إلى كونه الشخص المطلوب لدى السلطات المغربية.

وحل المدعو لحبيب المحمودي بمدينة بيرغامو أول أمس الخميس، لقضاء عطلته بإيطاليا رفقة زوجته الجزائرية، والتحقا بمغربية من معارفهما ثم توجها للفندق استعدادا للذهاب لمنطقة پوليا السياحية بجنوب البلد.

ويشتبه في كون المبحوث عنه عضو في شبكة بلعيرج المقبوض عليه سنة 2008، وبأنه متورط في تصفية رئيس مركز إسلامي ونائبه ببروكسيل إضافة إلى موظف مصري كان يشتغل بسفارة المملكة العربية السعودية بعاصمة الإتحاد الأوروبي، ويفترض أن ذلك حدث ما بين سنوات 1990 و 2000.

وتم إيداع الستيني بسجن بيرغامو في انتظارتقديمه للقضاء والتنسيق مع المغرب لترحيله لمحاكمته بالرباط.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة