الأمم المتحدة تعرب عن تضامنها مع المغرب على إثر استهداف مقر سفارته بطرابلس

حرر بتاريخ من طرف

الأمم المتحدة تعرب عن تضامنها مع المغرب على إثر استهداف مقر سفارته بطرابلس
أعربت الأمم المتحدة، يوم الاثنين، عن تضامنها مع المغرب وكوريا الجنوبية إثر الهجمات التي استهدفت سفارتي البلدين على التوالي بالعاصمة الليبية طرابلس.

وكانت مصادر إعلامية، أكدت أن هجوماً بواسطة عبوة ناسفة استهدف ليلة يومه الاحد / الاثنين،السفارة المغربية بليبيا. 

واضافت نفس المصادر ان الحادث لم يسفر عن ضحايا في الأرواح.

وأدان المغرب بشدة الاعتداء المسلح الذي استهدف، فجر اليوم الاثنين، سفارته بالعاصمة الليبية طرابلس، داعيا السلطات الليبية إلى فتح تحقيق للكشف عن ملابسات الاعتداء ومرتكبيه.

وذكر بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون أن “بوابة سفارة المملكة المغربية بالعاصمة الليبية تعرضت، فجر يومه الاثنين، إلى اعتداء مسلح ألحق أضرارا مادية جسيمة بالمباني المجاورة، و دون أن يخلف أي ضحايا”.

وأضاف البلاغ أن “المملكة المغربية، إذ تعرب عن قلقها وإدانتها الشديدين لهذا العمل الإرهابي، الذي يمثل انتهاكا سافرا للقانون الدولي والأعراف الدبلوماسية في ما يخص ضمان واحترام حرمة البعثات الدبلوماسية، تدعو السلطات الليبية إلى التحقيق للكشف عن ملابسات هذا الاعتداء الإجرامي الآثم ومرتكبيه”.

وأكد أن “المملكة المغربية، وانطلاقا من موقفها المتضامن مع دولة ليبيا في هذه المرحلة الانتقالية التي تمر منها البلاد، تجدد دعمها لمسار الحوار السياسي الذي ترعاه بعثة الأمم المتحدة للدعم بليبيا بين كافة الفرقاء السياسيين في ليبيا، من أجل تحقيق تطلعات الشعب الليبي الشقيق في الاستقرار والأمن والازدهار”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة