الأطباء البياطرة معبؤون لمواكبة الاستعدادات المتعلقة بعيد الأضحى

حرر بتاريخ من طرف

تقوم الهيئة الوطنية للأطباء البياطرة عبر مكوناتها في القطاعين العام والخاص، كل حسب اختصاصاته، على غرار السنوات الفارطة بمواكبة الاستعدادات المتعلقة بعيد الأضحى ، وذلك من أجل المساهمة في إنجاح هذه المناسبة الدينية.

وجاء في بلاغ للهيئة ، أنه وعيا منهم بالدور الهام الذي يلعبونه في الحفاظ على سلامة القطيع الوطني وصحة المستهلك معا، فإن أكثر من 1200 طبيب بيطري بالقطاع الخاص، و500 طبيب بيطري بالقطاع العام يشاركون بكثافة من أجل الوقوف ميدانيا على الحالة الصحية الجيدة للمواشي الموجهة للذبح في عيد الأضحى.

كما يقومون بالتأطير اليومي والمستمر لوحدات التسمين، وتحسيس الكسابة من أجل الانخراط في عملية تسجيل وترقيم الأغنام والماعز المعدة للذبح في عيد الأضحى 1442 لتسهيل تتبع مسارها.

ويسهر هؤلاء الأطباء، كذلك، على مراقبة الأعلاف ومياه الشرب المستعملة خلال الزيارات الصحية الميدانية التي يقومون بها داخل وحدات التسمين، حيث يشددون على ضرورة احترام الشروط السليمة للتغذية مع الاستعمال المعقلن للأدوية البيطرية الموصوفة على مستوى هذه الوحدات.

ويسعون من خلال هذه المباردات إلى  التحسيس والتوعية بضرورة استعمال الأدوية والمواد البيطرية المرخصة واحترام مدة السحب، علاوة على المراقبة بشكل يومي وطيلة أيام الأسبوع للمواشي بالأسواق الأسبوعية إلى جانب مراقبة اللحوم على مستوى المجازر .

وحسب البلاغ ، فإن الأطباء البياطرة العاملين بالمصالح البيطرية على امتداد ربوع المملكة معبؤون للقيام بالمداومة طيلة أيام عيد الاضحى المبارك من أجل تأطير جيد للمواطنين، وتقديم كافة المعلومات اللازمة لكي تمر هذه المناسبة في أحسن الظروف.

وبهذه المناسبة، جددت الهيئة الدعوة الى احترام شروط النظافة والصحة لذبح الأضحية، وتهييئ اللحوم وتخزينها في ظروف جيدة .

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة