الأردني ينفي واقعة الإغتصاب و يعتبرها كيدية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

نفى المستثمر الأردني صاحب ملهى ليلي بمراكش، في اتصال ب ” كش 24 ” اتهامه من طرف شابة تنحدر من الناطور باغتصابها بشقة بمدينة مراكش .

و أوضح المستثمر الأردني أن الإدعاءات الكاذبة للشابة التي أساءت له و للمحل الذي يشرف عليه ، كانت بهدف ابتزازه ، باعتباره مستثمرا اقتصاديا .

و أضاف المستثمر / الضحية ، أنه سلك الإجراءات القانونية لرد الاعتبار ، و رفع
عوى قضائية ضد المشتكية التي افترئت قضية الاغتصاب ، في الوقت الذي تؤكد الشهادة الطبية التي أدلت بها إلى النيابة العامة انها لا زالت عذراء .

و عزا المستثمر الأردني سبب لجوء الفتاة إلى تلك الادعاءات الكاذبة ، التي تتغيا منها تشويه صورة الملهى الذي يشرف عليه و الذي يتمتع بسمعة طيبة ، و يعرف اقبالا كبيرا ، إلى طرد شقيقتها التي كانت تعمل بالملهى ، إثر تورطها في اختلاسات ، مشيرا إلى توفره على أدلة قاطعة لهذه التهمة من خلال تسجيلات فيديو وأخرى موثقة وشهود عيان تثبت جريمتها .

و أضاف المسثتنر ، أنه بعد تورط المستخدمة و طردها من العمل بدأت بالابتزاز والتهديد ، كما يتضح من خلال رسائل قصيرة بعثتها له عبر تقنية الواطساب ، قبل أن تتلجئ إلى أختها لحبك سيناريو الخطوبة و الاغتصاب داخل شقة ، رغم عدم توفرها على شهود ، لتتقدم بعد ذلك بشكاية اعتبرها الضحية كيدية بهدف توريطه كما عبرت عن ذلك خلال مراسلاتها الالكترونية .

و شدد المستثمر الأردني أن المتهمة حاولت ابتزازه في مبلغ مالي قدره بخمسة ملايين سنتيم ، اعتبرتها تعويضا عن فصلها عن العمل بعد تورطها في السرقة ، لتشرع في نسج تهم كيدية للايقاع به بتوريط شقيقتها في تلفيق تهمة الاغتصاب ضده وهو ماتنفيه كل الحجج التي ادلى بها الى رجال الامن ، قبل إحالة الملف على انظار العدالة غذا الاربعاء 18 أبريل الجاري .

تعقيب المحرر : تجدر الإشارة إلى أن ” كش 24 ” توصلت بشكاية الفتاة ، و علمت من مصادر خاصة أن الوكيل العام أمر بفتح تحقيق في النازلة ، دون توفرها على معلومات عن المستثمر و المحل الذي يشتغل به ، لأخذ رأيه في الموضوع .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة