اكتشاف مادة خطيرة في موقع أولمبياد طوكيو 2020

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت اليابان، الاثنين، أنها ستتخذ إجراءات عاجلة بعد اكتشاف مادة الأسبستوس الخطرة في هيكل مركز للسباحة سوف يستخدم في لعبة كرة الماء خلال دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020.

وذكرت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية أنه تم العثور على هذه المادة، التي تمثل خطورة على الصحة، في طلاء مقاوم للحريق على عمود يدعم سقف مركز طوكيو تاتسومي الدولي للسباحة، الذي افتتح عام 1993.

وقالت حكومة طوكيو إن المادة تم رشها على إطار فولاذي في منطقة عادة ما يتعذر على الجمهور الوصول إليها، مع تغطية الهيكل بأكمله بلوحة ولذلك لم يكن هناك احتمالية للمسه.

وكان قد تم تأكيد وجود الأسبستوس خلال عملية تفتيش عام 2017 قبل بدء أعمال تجديد المركز في 2018، لكن الحكومة رأت عدم ضرورة اتخاذ تدابير فورية استنادا على موقع المادة وحالتها.

لكن حكومة طوكيو راجعت التقييم وقررت الآن تنفيذ تدابير احتواء مادة الأسبستوس كما تعتزم تحويل مركز السباحة إلى حلبة للتزلج على الجليد بعد الألعاب الأولمبية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة