اعتقال متهمين بذبح شاب من الوريد الى الوريد بمدينة فاس

حرر بتاريخ من طرف

تحول تشييع جنازة شاب، قضى في جريمة قتل بشعة، في ساعة متأخرة من ليلة الأحد الماضي، بحي زواغة بفاس، إلى مسيرة شعبية غاضبة، رفع خلالها المشيعون شعارات، تندد باستفحال مظاهر الجريمة، وتردي الوضع الأمني، بعدد من البؤر السوداء بالمدينة.

وبحسب جريدة “الأخبار”، فقد خيمت أجواء من الغليان على الجنازة، بإقدام المشيعين على رفع نعش الهالك على أكتافهم واختراق عدد من الشوارع، مرورا بالمكان الذي وقعت فيه الجريمة قرب أحد المقاهي المعروفة.

وكان سكان حي زواغة، أحد الأحياء الشعبية بالعاصمة العلمية، استفاقوا، صباح أمس الاثنين، على وقع جريمة قتل بشعة، أقدم فيها جانيان على الأقل، معروفان بسوابقهما الإجرامية على ذبح الضحية على الطريقة “الداعشية”، قبل أن يتركانه جثة هامدة على رصيف الشارع.
 
وقد تم ايقاف متهمين بعد ساعات من الحادث، وتقرر وضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية، في انتظار إحالتهما على غرفة الجنايات، فيما لا زال البحث جاريا لاعتقال عناصر أخرى قد تكون على صلة بهذه الجريمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة