اعتقالات واصابات وأقراص مهلوسة في ليلة صاخبة بسيدي يوسف بن علي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

عاشت تجزئة سيبع 3 سيدي يوسف بن علي بمراكش في ساعة متاخرة من ليلة السبت الاحد، اجواء مشحونة وغير مسبوقة حينما هم مجموعة من المنحدرين من مدينة الرباط بترويج الاقراص المهلوسة والمخدرات، بعد اكتراءهم شقة بالتجزئة المذكورة، حيث هم هؤلاء الرباطيون على استدراج قاصرات في ليلة استثنائية ماجنة، اختلط فيها كل ما هو محظور من خمور وفساد واخلاء بالحياء العام.

وحسب مصادر خاصة لـ “كشـ24” فان  شجارا دمويا وقع بين مجموعة من الشبان الرباطيين وابناء الحي شهدته تجزئة سيبع 3، وذلك بعد تعرض احدى الفتيات القاصرات اللواتي ترافقن مجموعة الرباطيين لسرقة هاتفها النقال، مما دفع الجميع الى التراشق بالحجر والزجاج بشكل هستيري استمر لساعات ما بعد الفجر، الشيئ الذي خلف موجة من الذعر والهلع بين سكان الحي الذين استيقظوا على اثر تعالي اصوات الزجاج المكسور، والحجر المتناثر الذي لم تسلم منه بعض السيارات المركونة بالحي .

واضافت ذات المصادر ان هذه المشاحنات اسفرت عن اصابة شاب عشريني بجرح غائر في يده، واغمي على شاب اخر يصغره سنا بسبب له في كدمات وجروح بليغة على وجهه، كما تعرض شاب اخر الى طعنة بالسكين في اسفل وجهه.

وتابعت مصادرنا ان عناصر الامن تدخلت واعتقلت مجموعة من الشبان من كلا الجانبين، في حين لاذ احد المبحوثين عنهم بالفرار ولا زال البحث عنه جاريا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة