اعتقالات بالجملة وتدخلات لاخماد “شعالات” عاشوراء بالمنطقة الامنية الثانية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

شنت مصالح الامن بالمنطقة الامنية الثانية ليلة امس الاربعاء 18 غشت الموافق لليلة عاشوراء، حملات واسعة لفرض النظام، وتطبيق قرار منع طقوس واحتفالات عاشوراء، في إطار تدابير الوقاية من انتشار كورونا.

وحسب مصادر “كشـ24″، فقد شارك في الحملة التي قادها رئيس المنطقة الامنية سيدي يوسف بن علي ونائبه الى جانب رئيس الدائرتين 15 و  6، عناصر الدائرتين، وعناصر الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الامنية، وعناصر الدراجين، وتم خلالها توقيف مجموعة من المخالفين لتدابير حالة الطوارئ وقرار منع الاحتفالات في عاشوراء.

وقد تم في الاطار على مستوى احياء سيدي يوسف بن علي ، ضبط وتوقيف 31 مخالفا ، والاشراف على 6 تدخلات لاخماذ “شعالات” عاشوراء بدعم من مصالح الوقاية المدنية والانعاش الوطني، كما تم حجز 20 شجرة و 50 غطارا مطاطيا.

وعلى مستوى احياء مقاطعة النخيل ، تمكنت العناصر الامنية خلال نفس الحملات الواسعة، التي انطلقت من التاسعة ليلا الى حدود الساعة الثانية من صباح يومه الخميس، من رصد وتوقيف 20 مخالفا كما تم الاشراف على 5 تدخلات لاخماد “الشعالات” بدعم من مصالح الوقاية المدنية الى جانب حجز 70 إطارا مطاطيا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة