استياء من تركيز المشاريع بالوحدة الخامسة بملحقة الداوديات بمراكش وبولحسن يوضح لـ”كشـ24″

حرر بتاريخ من طرف

استغرب مواطنون مما أسموه تركيز الأشغال بالوحدة الخامسة بحي الداوديات بمراكش والتي تعرف أشغال تهيئة الحديقة التي صرفت عليها منذ نشأتها ملايين الدراهم.

وقال مواطنون في اتصال بـ”كشـ24″، إن الوحدة الخامسة تعرف مجموعة من الأشغال حيث تم في الأسبوع الماضي إعادة الإسفلت بالأزقة المجاورة للحمام ناهيك عن أشغال كثيرة أنجزت بالحي المذكور نموذج الحواجز الحديدية المتبثة بمحيط (ملعب فران اسا) والتي أصبحت تستعمل ككراسي بدل حواجز واقية وكان بالأحرى استعمالها بمقاطع الطرق الرئيسية أوالمناطق السوداء كمخرج حديقة ماجوريل لشارع يعقوب المنصور. 

من جهته نفى رئيس الملحقة الإدارية الداوديات خليل بولحسن، اعتماد مقاربة تمييزية تجاه الأحياء التابعة للملحقة مؤكدا بأن جل الأحياء سواء التابعة لنفوذه أو لمقاطعة جليز تعرف أشغالا متوصلة بعضها تجاوز الـ50 بالمائة والبعض الآخر شارف على الإنتهاء.

وأكد رئيس الملحقة الإدارية الداوديات أن الأشغال التي تجري بحديقة الوحدة الخامسة تهدف فقط إلى خلق ممرات للراجلين حفاظ على الأغراس، مشيرا إلى أن الأشغال التي تمت بمحيط الحمام همّت إصلاح طريق متضررة من أشغال إحدى الشركات. 

وأورد بولحسن مجموعة من المشاريع لدحض الاتهامات الموجهة لمسؤولي الملحقة والمقاطعة بانتهاج مقاربة تمييزية ومنها مشروع “تزفييت” مجموعة من الأحياء بالإسفلت على مستوى بلبكار 1 والطريق المؤدية باتجاه مؤسسة أريحا ومدخل صيدلية بلبكار وتهيئة طريق ثانوية الزهراء، علاوة على تهيئة شارع علال الفاسي على مستوى صيدلية آسيف، ثم ورش بباقي حي منيف الذي تجاوزت به الأشغال نحو 50 بالمائة، فتح طريقل لمخرج حي أمرشيش في اتجاه الحي الجامعي للحد من عرقلة السير.

وكذا تتمة توسيعة الطريق المحادية لمسجد الوحدة الثانية وتهيئة محيطه بالزليج و”البافي” والسوق المحادي بالبافي والزليج، ثم استفادة مجموعة من الأزفة بسيدي عباد وأسيف بالإسفلت، تتمة تهيئة محيط سوق أسيف اضافة إلى تهيئة ساحة امام مستشفى دوار السراغنة، انطلاق الأشغال بمجموعة من الأزقة بالإزدهار خاصة الحي المحادي للساقية، تهيئة وصيانة حي اليكروا بين لقشالي وتهيئة أزقة حي الزيتون القديم.

استفادة مجموعة من الأزقة حي امرشيش بالإسفلت خاصة زنقة الأنطاكي والأزقة المحادية وخلف حمام البرج، إضافة إلى تهيئة محيط سينكو بملحقة إسيل. وتزليج الشارع المؤدي من مدرسة العراقي وشارع 18 نونبر ثم تهيئة جزء من تجزئة القاضي عياض بالبافي.

وأشار رئيس ملحقة الداوديات إلى أن هذه الأوراش تدخل في إطار برنامج مسطر من طرف مجلس مقاطعة جليز حيث ستستفيد مجموعة من الأحياء والشوارع إما بالإسفلت أو الزليج أو من خلال تهيئة ساحات عمومية، مؤكدا أن ما يتم انجازه الآن ليس سوى 25 بالمائة من مجموعة برنامج الأشغال بعيدا عن أي مزايدة سياسوية أو إقصاء لأي منطقة أو حي سبق وتمت برمجته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة