استنفار بالمستشفى العسكري ابن سينا بمراكش بعد القاء جندي لنفسه من الطابق الثاني

حرر بتاريخ من طرف

أقدم عسكري سابق، عشية أمس الثلاثاء، على وضع حد لحياته بعد أن القى بنفسه من الطابق الثاني لأحد أجنحة المستشفى العسكري ابن سينا بمراكش.
 
وذكر مصدر مطلع، ان المنتحر كان يعاني من اضطرابات نفسية ويتابع علاجه بالمستشفى المذكور.
 
وخلف الحادث حالة من الإستنفار في  داخل المستشفى العسكري الذي اهتز على وقع الفاجعة التي خلفت استياء في صفوف المسؤولين والعاملين به.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة