استقالة رئيس الوزراء الاردني بسبب ارتفاع الأسعار

حرر بتاريخ من طرف

قدم رئيس الوزراء الأردني، هاني الملقي، استقالته، اليوم الاثنين، بطلب من العاهل الأدرني الملك عبد الله، بعد الاحتجاجات التي عرفتها البلاد بسبب ارتقاع الأسعار.

واستمر محتجون أردنيون في التظاهر قرب مقر رئاسة الوزراء في العاصمة عمان، اليوم الاثنين، ضد قانون جديد للضرائب على الدخل وطالبوا باستقالة الحكومة.

وقالت مصادر سياسية إن رئيس الوزراء هاني الملقي استقال في مسعى لتهدئة الغضب الشعبي من السياسات الاقتصادية التي فجرت أكبر احتجاجات منذ عدة أعوام.

وطالب محتجون بإقالة الملقي خلال سلسلة من الاحتجاجات على زيادات ضريبية يدعمها صندوق النقد الدولي وسببت اضطرابات في المملكة. وذكرت المصادر أن الملك عبد الله استدعى الملقي إلى قصره، صباح اليوم الاثنين وطالبه بالاستقالة.

ودعت نقابات تمثل عشرات الآلاف من الموظفين في القطاعين العام والخاص لإضراب عام، يوم الأربعاء المقبل، بعد أن رفضت الحكومة مطالبهم بسحب مشروع القانون.

وقال نقيب المحامين الأردنيين مازن أرشيدات “لا نريد أي تدخل أجنبي في القرار الأردني، سواء القرار السياسي أو الاقتصادي. وطالبنا الحكومة بسحب هذا المشروع لقانون ضريبة الدخل كونه قانونا مفروضا من صندوق النقد الدولي، ونحن نرفض أي قانون أجنبي يطبق في الأردن. كفى الآن، جاءت قوانين كثيرة بالمذلة والآن نرفض هذا القانون الذي يمس حياة كل مواطن”.

وكانت الزيادات الضريبية تستهدف خفض الدين العام إلى 77 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي في 2021.

رويترز

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة