استخراج مقهى في حي هادئ يقلب حياة الساكنة

حرر بتاريخ من طرف

انقلبت حياة مواطنين من ساكنة زنقة المحجوب الرميزة بتراب مقاطعة جيليز رأسا عن عقب، بعد افتتاح محل صار يستقطب الشباب والمراهقين الى حدود ساعات متأخرة من الليل.

وحسب اتصالات مواطنين بـ”كشـ24″، فإن ساكنة الحي المخصص للفيلات، كانوا يعيشون في ظل هدوء يحسدون عليه، قبل ان يتم افتتاح محل يجهلون طبيعة نشاطه، إن كان مقهى للشيشا او حانة او غيرها من المحلات المشابهة، حيث صار عدد كبير من المراهقين يرتادون المحل ويحدثون ضجة عارمة بمحيطه، من خلال المشاجرات والكلام النابي، والحركات الاستعراضية بالدراجات النارية، ما قض مضجع الساكنة، وحول حياتهم الى جحيم لا يطاق.

ويضيف المصدر ذاته، أن المحل المذكور غير من إيقاع الحياة في الحي بشكل كبير وأسفر عن تضييق واضح على تحركات الساكنة، حيث احتل حارس جزء من الحي دون سابق انذار، وصار ركن السيارات امام منازل الساكنة يتم بصعوبة، ما دفع المتضررين لتوجيه نداء للجهات المعنية من أجل التدخل، التحقيق في مدى قانونية تواجد المحل المذكور، وانهاء حالة الفوضى التي صار عليها الحي.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة