استثمارات مهمة تنتظر المغرب بعد اتفاق السلام مع إسرائيل

حرر بتاريخ من طرف

أعلن الرئيس التنفيذي للمؤسسة الأميركية لتمويل التنمية الدولية، آدم بولر، عن سلسلة من الجهود لتوسيع الاستثمار الأميركي في المغرب وتعزيز دوره باعتباره مركزاً اقتصادياً للقارة الإفريقية.

وتسعى هذه المبادرات إلى حشد 5 مليارات دولار من الاستثمارات في المغرب وعبر المنطقة. وقال بولر، إن ريادة المغرب في القارة الإفريقية، إلى جانب اقتصاده النشيط والمتنامي، تجعل من البلد قاعدة مثالية للاستثمار، بحسب ما ذكرت شبكة “سكاي نيوز”.

وأشار إلى أن المغرب سيكون بمثابة مركز إقليمي لبرنامج التجارة والاستثمار الإفريقي الجديد على مستوى القارة التابع للوكالة الأميركية للتنمية الدولية.

وكان كبير مستشاري البيت الأبيض جاريد كوشنر، ترأس وفداً من إسرائيل إلى المغرب، الثلاثاء، في أول رحلة طيران مباشرة منذ اتفاق البلدين على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة في وقت سابق هذا الشهر.

ونص الإعلان الثلاثي المشترك بين المغرب وأميركا وإسرائيل، الذي تم توقيعه، الثلاثاء، بحضور العاهل المغربي الملك محمد السادس، على الترخيص للرحلات الجوية المباشرة بين المغرب وإسرائيل.

كما يشمل الاتفاق الاستئناف الفوري للاتصالات الرسمية الكاملة بين المسؤولين الإسرائيليين والمغاربة وإقامة علاقات دبلوماسية كاملة.

وتضمن الاتفاق تشجيع التعاون في الاقتصاد والتكنولوجيا والطيران المدني والتأشيرات والخدمات القنصلية والسياحة والماء والطاقة والأمن الغذائي وغيرها من القطاعات، إضافة إلى إعادة فتح مكتبي الاتصال في الرباط وتل أبيب.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة