ارتفاع نسبة المشتكين في إجراءات البحث التمهيدي

حرر بتاريخ من طرف

أفادت رئاسة النيابة العامة بأن سنة 2020 تميزت بالعديد من المتغيرات التي طبعت مسار التواصل مع المرتفقين، وأعادت رسم ملامح الولوج إلى خدمات النيابة العامة، مضيفة أن مسار السنة انطلق برفع شعار “نيابة عامة مواطنة”، الذي تم الإعلان عنه رسميا بمناسبة المشاركة في المعرض الدولي للكتاب في فبراير 2020، حيث تم خلال هذه المشاركة إطلاق خدمة الشكاية الإلكترونية باعتبارها وسيلة لتبسيط إجراءات الولوج إلى خدمات النيابة العامة ورئاستها، والتي تم التفاعل معها بشكل إيجابي وملحوظ، تجلى في تلقي 18.924 شكاية إلكترونية خلال السنة نفسها.

وكشفت رئاسة النيابة العامة، في تقريرها السنوي لسنة 2020، أنه فضلا عن الشكايات الإلكترونية توافد 4487 مرتفقا على مقر الرئاسة بمكاتب الواجهة، منهم 2465 تقدموا بشكاية جديدة، فيما 2022 الباقين استفسروا عن مآل شكاياتهم.

وبخصوص تصنيف هذه الشكايات، حسب موضوع التظلم، فقد لاحظ التقرير أن أغلبها يشتكي من إجراءات البحث التمهيدي بحوالي 14.401 شكاية بنسبة 76 بالمئة من المجموع العام للشكايات، تليها التظلمات المتعلقة بإجراءات النيابة العامة بما مجموعه 2528 شكاية بنسبة تبلغ 13.23 بالمئة، مضيفا أن عدد الشكايات المقدمة من طرف أفراد الجالية المغربية بالخارج بلغ 1495 شكاية بنسبة لا تتجاوز 8 بالمئة من مجموع الشكايات المسجلة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة