ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا على متن حاملة الطائرات الفرنسية

حرر بتاريخ من طرف

أكدت وزارة الدفاع الفرنسية أن عدد المصابين بفيروس كورونا بين أفراد طاقم حاملة الطائرات النووية “شارل ديغول” ارتفع ليبلغ 1046على الأقل.

ونقلت قناة BFM عن وزارة الدفاع الفرنسية، أن فحوصات جديدة شملت 1760 فردا من طاقم السفينة أظهرت إصابة 1046 منهم بكورونا.

ونقل أكثر من 20 بحارا مصابا إلى المستشفى، وأحدهم يتلقى العلاج في وحدة للعناية المركزة.

وأكدت الدفاع الفرنسية أن أكثر من 50% من المصابين لا يعانون من أي أعراض المرض.

ويخضع بقية طاقة السفينة المكون من 2300 شخصا، قيد الحجر الصحي في ثكنات بمدينتي طولون وبريست.

وتعد الأرقام المقدمة غير نهائية ومرجحة للارتفاع.

وتشير وسائل إعلام فرنسية إلى أنه لا يزال من غير المعروف كيف وصلت العدوى إلى “شارل ديغول” علما أن أحدا من طاقمها لم يتواصل مع العالم الخارجي بعد رسو السفينة في ميناء بريست شمال غربي فرنسا في 13-16 مارس الماضي.

وقد تم تشخيص أول حالة إصابة بالعدوى على متن “شارل ديغول” يوم 7 أبريل الجاري، مع الأخذ في عين الاعتبار أن فترة حضانة فيروس “كوفيد-19” تصل إلى 14 يوما.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة