ارتفاع بنسبة 4 بالمائة في القرض البنكي لشهر نونبر

حرر بتاريخ من طرف

ارتفع الفرض البنكي بنسبة 4 في المائة خلال شهر نونبر 2016 بعدما كان 8ر3 في المائة في الشهر السابق، حسب بنك المغرب.

وأوضح البنك المركزي، الذي أصدر حديثا مؤشراته الأساسية للإحصائيات المالية والنقدية لشهر نونبر 2016، أن تطور القرض البنكي يعزى أساسا إلى ارتفاع بنسبة 1ر7 في المائة بعدما كان 6 في المائة في شهر أكتوبر، وقروض التجهيز، مع تسارع في مساهمات المقاولات غير المالية.

وبالمقابل، عادت تسهيلات الخزينة إلى مستوى نونبر 2015، بعدما سجلت تقدما ب9ر1 في المائة في أكتوبر، حسب البنك المركزي الذي أشار إلى أنه في ما يتعلق بمساهمات العقار انتقلت نسبة النمو من 7ر2 في المائة إلى 2ر2 في المائة. وحسب القطاع المؤسساتي، ارتفعت المساهمات المخصصة لكل قطاع غير مالي ب5ر3 في المائة بدلا من 7ر3 في المائة في الشهر المنصرم.

وأوضح المصدر نفسه أن هذا التطور يغطي تباطؤا في نمو قروض القطاع الخاص ب5ر2 في المائة بعد 8ر2 في المائة وحفاظا على إيقاع مساهمات الأسر ب5 في المائة . وفي ما يتعلق بقروض الشركات غير المالية العمومية، فقد سجلت ارتفاعا ب 20 في المائة بعد تسجيلها 19 في المائة في الشهر المنصرم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة