ارتفاع القروض البنكية بأزيد من 3 في المائة

حرر بتاريخ من طرف

أفاد بنك المغرب بأن وتيرة النمو السنوي للقروض البنكية أظهرت ارتفاعا بنسبة 3,2 في المائة خلال شهر دجنبر 2018.

وفي ما يتعلق بالقروض البنكية حسب الموضوع الاقتصادي، أوضح بنك المغرب في إحصائياته النقدية لشهر دجنبر 2018، أن تسهيلات الخزينة ارتفعت بنسبة 6,2 في المائة بعد 1,7 في المائة، مقرونة بارتفاع بنسبة 2,4 في المائة و14,7 في المائة للقروض الممنوحة للمقاولات الخاصة والعمومية بعد انكماش بـ 0,6 في المائة و8 في المائة على التوالي.

وبخصوص وتيرة نمو قروض التجهيز، أشار المصدر ذاته إلى أنها تسارعت من 1,2 في المائة إلى 2 في المائة، في حين انتقلت القروض الاستهلاكية من 5,8 في المائة إلى 6,1 في المائة، مسجلا أن معدل نمو القروض العقارية تراجع من 3,6 في المائة إلى 3,8 في المائة.

وحسب القطاع المؤسساتي، أوضح البنك أن نمو قروض القطاع غير المالي تسارعت من 2,3 في المائة إلى 3,1 في المائة، حيث يعزى هذا التطور أساسا إلى نمو قروض القطاع الخاص من 2,7 في المائة بعد 2,2 في المائة، مع ارتفاع بنسبة 0,5 في المائة بعد انخفاض بـ 0,3 في المائة للقروض الممنوحة للشركات الخاصة غير المالية وارتفاع تلك الممنوحة للأسر بنسبة 5,2 بعد 5 في المائة.

وكشفت المذكرة، أيضا، عن نمو القروض الممنوحة للشركات غير المالية العمومية بـ 4,2 في المائة في دجنبر مقابل 2,3 في المائة في نونبر.

وعلى أساس شهري، تحسنت القروض البنكية بنسبة 2,6 في المائة خلال دجنبر، مدفوعة بنمو جميع مكوناتها، باستثناء القروض العقارية، التي ظلت مستقرة من شهر لآخر. كما ارتفعت تسهيلات الخزينة بنسبة 4,7 في المائة، وقروض التجهيز بنسبة 0,7 في المائة وقروض الاستهلاك بنسبة 0,2 في المائة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة