ارتباك وفوضى بالمحطة الطرقية بمراكش تزامنا مع قرار منع السفر

حرر بتاريخ من طرف

عرفت المحطة الطرقية بمراكش ارتباكا و فوضى عارمة مساء الاحد، على غرار المحطات الطرقية بعدد من مدن المملكة، وذلك بعد القرار المفاجئ لوزارتي الداخلية والصحة المتمثل في اغلاق مداخل ومخارج ثمان مدن من بينها مراكش، من اجل اتخاد الاجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد.

وعرفت محطة مراكش، توافد عدد كبير من المواطنين و المواطنات الراغبين في السفر بعد دقائق فقط من اصدار القرار الدي تزامن مع قلة وفرة الحافلات مقارنة بعدد المسافرين الشيء الدي خلق حالة من الارتباك داخل المحطة.

وكانت وزارتي الداخلية والصحة أكدتا في بلاغ مشترك أنه تم اتخاذ هذا القرار “أخذا بعين الاعتبار للارتفاع الكبير، خلال الأيام الأخيرة، في عدد الإصابات بفيروس كورونا بمجموعة من العمالات والأقاليم” ، و “في سياق تعزيز الإجراءات المتخذة للحد من انتشار هذا الوباء” و لـ “عدم احترام أغلبية المواطنين للتدابير الوقائية المتخذة، كالتباعد الاجتماعي، ووضع الكمامة واستعمال وسائل التعقيم، وذلك رغم توافرها بكثرة في الأسواق”.

نهى المتمني _ صحفية متدربة

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة