احتقان وغضب بعد هدم مقهى مرخص له بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

عاش، ليلة الاثنين الثلاثاء، مالكو مقهى بشارع علال الفاسي بحي الداوديات على وقع صفيح ساخن واحتقان وغضب بعدما عمدت السلطات المحلية إلى مباشرة عملية هدم المقهى الحديثة البناء، وإتلاف محتوياتها من تجهيزات وآليات كانت بداخلها.

وعبر مالكو المقهى في افادات ل كش24 عن غضبهم الشديد من تحرك السلطة المحلية، وهدم المقهى دون توصلهم بأي اشعار، بالرغم من توفرهم على التراخيص اللازمة ومنها وصل بالتصريح لمزاولة مهنة نشاط مقهى، مطالبين بفتح تحقيق حول ملابسات عملية الهدم.

وأشار المتضررون إلى كون “السلطات المحلية لم تسلك القنوات القانونية من أجل مباشرة هدم المقهى”، واصفين التدخل الذي نفذته السلطات بـ”المفاجئ” بعدما حول المقهى إلى أنقاض، مؤكدين أنهم كانوا يمنون النفس بقرب افتتاح المقهى، بعدما أنفقوا الكثير من الأموال من أجل تشييدها وتجهيزها”.

وانتقد المتضررون المبررات التي استندت عليها السلطة المحلية من أجل هدم المقهى واتلاف محتوياته بالرغم من توسلاتهم التي لم تلقى آذانا صاغية.

وعلمت كش24 أن الواقعة تسببت في انهيار عصبي لإحدى مالكات المقهى حيث دخلت في غيبوبة وتم نقلها على وجه السرعة إلى المستشفى، في الوقت الذي طالب ابناءها بفتح تحقيق عاجل حول ما تعرضوا له من طرف السلطة المحلية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة