اجتماع عمل يجمع غرفة التجارة بمراكش والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار

حرر بتاريخ من طرف

أكدت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة مراكش- آسفي، والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، الأربعاء، بمراكش، انخراطهما من أجل تعزيز جاذبية وتنافسية النسيج الاقتصادي الجهوي.

وذكرت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة مراكش – آسفي، في بيان، أن الطرفين أعربا، خلال اجتماع عمل جمع رئيسها، كمال بن خالد، ونائبه السيد عبد المولى بلوطي، والمدير الجديد للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بالمغرب، أنطوان سالي دو شو، عن انخراطهما للتعاون سويا، لتحسن تنافسية النسيج الاقتصادي الجهوي.

وأضاف المصدر أن هذا اللقاء تناول أيضا آفاق التعاون بين الغرفة والبنك، لمواكبة المقاولات الصغرى والمتوسطة بجهة مراكش- آسفي، وفق منطق للأهداف والنتائج.

واتفق الطرفان على تنظيم لقاءات مع الفاعلين الاقتصاديين بالجهة، لتقديم برامج البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية للدعم، في مجال التمويل والدعم التقني والاستشارة، والتكوين، والاستشارة المحلية، ومواكبة المقاولات الصغرى والمتوسطة والصغيرة جدا، وذلك قصد تمكين المنتمين للغرفة من الاستفادة من برامج مساعدة البنك الموجهة للمقاولات المغربية.

جدير بالذكر أن المغرب عضو مؤسس للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وأصبح بلدا أنجزت فيه عدة عمليات، وذلك منذ العام 2012، حيث استثمر البنك، لحد الآن، حوالي ثلاثة ملايير دولار في المملكة، مكنت من تمويل 74 مشروعا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة