ابتعد عن الحموضة واستبدل وجبة السحور الثقيلة بأخرى صحية

حرر بتاريخ من طرف

يعتبر السحور هو الوجبة الأساسية في رمضان، على عكس ما يعتقده الناس، بأن الإفطار هو الأساس، فقد يجب على المرء الذي يستعد للصيام بأن يؤهل معدته بأنها مقدمة على صوم يوم جديد من شهر رمضان، من خلال تلك الوجبة المهمة.
ولكن يستهلك البعض منا، تلك الأمعاء بطريقة تجعل من وجبة السحور، وجبة ضارة بدلا منها مهمة ونافعة، عن طريق مدها بالمواد الضارة كالدهون والسكريات الزائدة عن الحد.
وغالباً وجبة السحور الثقيلة تصيب الإنسان بالحموضة أو باضطرابات النوم، بالإضافة إلى ارتفاع السكر في الدم أو ارتفاع ضغط الدم نفسه.
ولتجنب كل تلك الأعراض يجب استبدال الوجبة الثقيلة بالوجبة الخفيفة، التى تحتوي على عناصر غذائية نافعة كالبروتين والألياف والكالسيوم، ولا يتواجد بها سعرات حرارية كبيرة.
تناول مصدر غني بالبروتين مثل بيض، جبنة، زبادي، فول، احرص أن تكون خالية من الدسم حتى لا تستهلك دهون غير مرغوبة.
كما يجب تجنب الأطعمة المحضرة بكثير من الزيت أو المقلية، وتقلل من المعجنات أو مناقيش لأنها مشبعة بالسعرات الحرارية و قد تزيد إحساسك بالجوع خلال النهار.
حاول تناول المياه بطريقة معتدلة فلا تكثر منها حتى لا تضرب معدتك فجأة فالمعدل الطبيعي هو كوب مياه كل ساعة ما بين وجبتي الإفطار والسحور  .
احذر من تناول المخلالات أو الأطعمة التي يكثر فيها الملح كالشبس مثلا فهي لا تشعرك بالعطش في اليوم التالي فقط ، ولكنها تزيد من وزنك بسبب احتباس الجسم للمياه و السوائل الأخرى لمواجهة كمية الصوديوم التي تناولتها .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة