ابتسامة مثيرة للرئيس السوداني المخلوع داخل قفص اتهامه

حرر بتاريخ من طرف

ظهر الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، داخل قفص الاتهام أثناء محاكمته في قضية “الثراء الحرام”، وهو مبتسم.

ووصل البشير إلى المحكمة مرتديا جلبابا أبيض تقليديا، وبدا مبتسما للحضور، ردا على تحية البعض له.

ويواجه البشير الذي أطيح به من السلطة في أبريل، وتحتجزه السلطات منذ ذلك الوقت، اتهامات بحيازة المال الأجنبي بشكل غير قانوني وقبول هدايا بصورة غير رسمية.

ودافع الرئيس السوداني المعزول عن نفسه، قائلا إن المبالغ التي عثر عليها بحوزته وتبلغ 25 مليون دولار، لا علاقة لها بالدولة، وتلقاها من دولة عربية عبر مدير مكتبه طه عثمان.

وأضاف أن هناك مليون دولار أخرى في مظروف تسلمها من رئيس دولة عربية أخرى ولم يصرفها، ولم يذكر هوية الشخص الذي سلمها إليه.

وبشأن ممتلكاته، قال البشير إن لديه منزلا في حي كافوري ومزرعة وشقة، وأن زوجته تمتلك قطعتي أرض في الحي نفسه، وأنها قامت ببيع سيارتها لتشتريهما.

 

RT

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة