ائتلاف من أجل المناخ والتنمية المستدامة يدق ناقوس الخطر بشأن ما يهدد موقع إمي نفري بدمنات

حرر بتاريخ من طرف

دق الائتلاف المغربي للمناخ والتنمیة المستدامة ناقوس الخطر بشأن مايهدد موقع إمنفري المتواجد بجماعة تفني بدمنات، ویندد بما لحق ویلحق بھذا الموقع من أضرار بالغة.

ودعا الائتلاف المغربي للمناخ والتنمیة المستدامة، السلطات وكل الجھات المسؤولة على حمایة البیئة إلى العمل على الإیقاف الفوري لأشغال تدمیر الموقع المذكور الذي يعتبر من المواقع الممیزة للمتنزه الجیولوجي امكون والمصنف عالمیا من طرف منظمة الیونسكو.

ويتابع  الائتلاف المغربي للمناخ والتنمیة المستدامة الذي یعد أكبر تجمع مدني بیئي وطني ( یضم أزید من 800 جمعیة وشبكة بیئیة موزعة على جمیع تراب المملكة) بكثیر من القلق والانشغال ما یعرفه ھذا الموقع باعتباره موروث طبیعي وجیولوجي وطني ودولي من عشوائیة في تدبیر مجاله الحیوي الھش بمحاولة بناء محلات تجاریة ومركن للسیارات.

وعبر الائتلاف المغربي للمناخ والتنمية المستدامة عن استيائه العميق للوضعية التي اصبح عليها الموقع بالنظر إلى الخطورة التي یجسدھا كل ھذا على مقاومة القنطرة الطبیعیة وعلى المستوى الإیكولوجي والبیئي والآثار التي قد یخلفھا على مستوى الموارد الطبیعیة وعلى الساكنة خصوصا.

وحسب بلاغ أصدره  الائتلاف المغربي من أجل المناخ والتنمية المستدامة، فإن موقع إمنفري  يتميز بغناه وتنوعه البیولوجي وإیوائه لعدد ھائل من الطیور المختلفة،  كما یتوفر على مناظر جیومورفولوجیة رائعة وعلى فتحة على شكل خریطة للقارة الإفریقیة، بین الوادي في الأسفل والسقف المشكل بقنطرة كلسیة طبیعیة، مشيرا إلى أن ھذه القنطرة أصبحت مھددة بالانھیار بسبب ما تم منذ سنین من إنجازات بشریة حرمت الطبقات الكلسیة المكونة لسقف القنطرة من استمرار تغذیتھا بالمیاه.

وأضاف البلاغ الذي توصلت “كشـ 24” بنسخة منه، أنه بالرغم من تدخل المجتمع المدني المحلي النشیط منذ سنوات ولعدة مرات لمنع الجماعة من تھیئة وبناء تجھیزات من محلات تجاریة ومواقف سیارات على سقف القنطرة الطبیعیة، وبالرغم من تحذیره من آثار ھذه الأشغال على ھشاشة القنطرة وعلى بیئة الموقع وجمالیته ، فوجئ الائتلاف المغربي في الفترة الأخیرة بظھورأشغال تمھد لوضع محلات تجاریة فوق القنطرة وبمحاذاتھا.

وخلص البلاغ الى أن  الائتلاف وھو یجدد تثمینه ودعمه لما یقوم بھ المجتمع المدني بمنطقة دمنات من أجل حمایة البیئة وتكریس خیار الحوار من أجل التنمیة المستدامة، لیؤكد مواصلة دعمھ لكل أشكال الترافع والضغط الممكنة لحمایة الموقع، مع متابعته لھذا الملف خاصة على المستوى المركزي، ویدعو كافة المسؤولین إلى العمل على ضمان وتوفیر شروط التوازن البیئي، والتنمیة المستدامة بالمواقع الطبیعیة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة