إيطاليا تفرض قيودا أكثر صرامة لمواجهة التفشي المتسارع لكورونا

حرر بتاريخ من طرف

وقع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي مرسوما جديدا يقضي بفرض قيود أكثر صرامة للحد من التفشي المتسارع لفيروس كورونا، وتتمثل هذه القيود على الخصوص، في إغلاق المطاعم والمقاهي ومحلات المثلجات على الساعة السادسة مساء، وذلك ابتداء من يوم غد الاثنين 26 أكتوبر وإلى غاية 24 نونبر القادم.

وأعلن مكتب رئيس الوزراء الإيطالي أن المرسوم الجديد يتضمن أيضا إغلاق دور السينما والمسارح، وذلك بعد تسجيل أعداد قياسية في حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19 في أنحاء مختلفة بالبلاد.

كما سيتم إغلاق قاعات الألعاب الرياضية وحمامات السباحة، رغم الاحتجاجات التي تصاعدت في الأيام الأخيرة ضد القيود التي فرضتها الحكومة لمواجهة التفشي المتسارع للوباء.

ويوصي المرسوم بتجنب السفر غير الضروري، لاسيما عبر وسائل النقل العمومية، وتستثني هذه التوصية الأشخاص ذوي الحالات الطبية المستعجلة والذين يتنقلون من أجل العمل أو الدراسة.

وتصاعدت الاحتجاجات أول أمس الجمعة في مدن إيطالية ضد قيود مكافحة فيروس كورونا، لاسيما حظر التجو ل الليلي.

وكانت وزارة الصحة الإيطالية قد أعلنت عن حصيلة قياسية جديدة في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا بلغت 19.644 حالة أمس السبت، مقابل 19.143 حالة إصابة سجلت أول أمس الجمعة. وقاوم رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي حتى الآن دعوات فرض إغلاق عام وطني، مؤكدة أن التكلفة الاقتصادية الاجتماعية ستكون مرتفعة للغاية .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة