إنذار قبل البوناني.. اعتقال 21 شخصا منهم راقصة معروفة بكاباريه سري بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تمكنت مصالح الدرك الملكي بمراكش، في ما يمكن اعتباره انذارا قبل احتفالات رأس السنة، من إعتقال 21 شخصا منهم راقصة معروفة في دار للضيافة، تعمل على شكل كاباريه سري ضواحي مراكش.

وحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24” فإن عملية المداهمة التي كان دوار الحركات بجماعة تاسلطانت مسرحا لها في الساعات الاولى من صباح يومه السبت 19 دجنبر، جاءت بعد دورية للدرك رصدت مظاهر احتفال في وقت متأخر من ليلة أمس الجمعة، ما استدعى تحركا وازنا لمصالح الدرك تحت اشراف مباشر لمسؤولي المركز القضائي للدرك الملكي بمراكش.

ووفق مصادرنا، فقد أسفرت العملية التي نفذها كوموندو من الدرك الملكي بتعليمات من النيابة العامة، في حدود الساعة الرابعة صباحا، عن اعتقال 21 شخصا من ضمنهم راقصة معروفة بمركش ومسير دار الضيافة ومالكها، كما تم حجز كمية مهمة من الخمور المهربة، قبل احالة المعتقلين على النيابة العامة صباح يومه الجمعة وإيداعهم سجن لوداية.

ويشار ان السلطات المحلية والأمنية كانت قد شرعت في إحصاء الشقق والفيلات المعدة للكراء، وذلك استعدادا لشن حملات واسعة على المحلات التي يحتمل ان تحتضن سهرات ليلية، بالتزامن مع الحظر الذي تستعد السلطات بمختلف المدن وعمالات المملكة، لتطبيقه في نهاية السنة.

وحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، فإن مراكش عرفت مؤخرا إستقبال عددا مهما من السياح من داخل وخارج المملكة، وأغلبهم من الجالية المغربية المقيمة بالخارج “الزماكرية”، والذين قاموا بكراء مجموعة من الشقق والفيلات مسبقا، وخصوصا في بعض الجماعات المتاخمة للمدينة، على غرار أولاد حسون، تاسلطانت، الويدان، السويهلة، وأكفاي، حيث من المقرر أن تحتضن هذه الفيلات سهرات خاصة في ليلة رأس السنة، والتي ستتصادف هذه السنة مع قرار المنع، في إطار التدابير المتخذة للوقاية من إنتشار فيروس كورونا.

ومن المنتظر ان تسهر على هذه الحملات المرتقبة في نهاية السنة، لجان مختلطة تضم رجال السلطة والامن الوطني والدرك الملكي، والتي ستقوم بمداهمة أي فيلا أو شقة، قد تحتضن حفلا من هذا النوع في رأس السنة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة