إلغاء متوقع لشرط “البي سي آر” المفروض على المسافرين القادمين إلى المغرب

حرر بتاريخ من طرف

من المتوقع أن تعلن الحكومة، خلال الأسبوع الجاري، عن إلغاء إلزام المسافرين القادمين إلى المغرب بإجراء اختبار الكشف عن فيروس كورونا، وذلك في إطار التخفيف من شروط الولوج إلى البلاد استعدادا للعطلة الصيفية.

ويرى مهتمون، أن الإبقاء على إلزام الوافدين بإجراء اختبار PCR والتوفر على الجواز الصحي يؤثر سلبا على انتعاش الحركة السياحية الخارجية، بينما عمدت دول أخرى منافسة للمغرب في القطاع السياحي إلى إلغاء جميع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، سيما وأننا مقبلون على العطلة الصيفية.

واستغرب مهتمون بالشأن السياحي، استمرار إلزامية إجراء التحليلة الخاصة ب “تفقد تفاعل الأنزيمات” للقادمين إلى المغرب من مختلف مناطق المعمور عبر النقل الجوي، في الوقت الذي يتم فيه إعفاء المسافرين القادمين نحو المغرب عبر البحر، وهو تناقض غير مفهوم”.

وكانت الرباط ومدريد قد استأنفتا عملية العبور “مرحبا 2022″، حيث تم اتخاذ عدد من الإجراءات والترتيبات بعد توقف لسنتين بسبب جائحة فيروس كورونا والأزمة الدبلوماسية بين البلدين.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة