إلغاء صفقة للرادارات قيمتها تتجاوز 20 مليار سنتيم

حرر بتاريخ من طرف

ألغى وزير النقل والتجهيز في حكومة سعد الدين العثماني، عبد القادر اعمارة، للمرة الثامنة، صفقة للرادارات قيمتها تتجاوز 20 مليار سنتيم، كان قد أطلقها محمد بوسعيد، وزير المالية المكلف بقطاع التجهيز والنقل في مرحلة تصريف الأعمال السابقة.

وعن أسباب هذا الإلغاء، أوضح عمارة، في تصريح لموقع حزب “البجيدي”، أن قرار إلغاء طلب العروض الخاص بصفقة تدبير “رادارات” مراقبة السير والجولان على الطرقات “هو إجراء عادي تتخذه الإدارات عند ظهور معطيات جديدة تتعلق بأي صفقة معلنة“.

وأرجع عمارة الذي خلف زميله في الحزب عزيز رباح على رأس وزارة التجهيز والنقل أسباب اتخاذه لهذا القرار إلى “ظهور معطيات جديدة اقتصادية وحكماتية“.

وكشف عمارة لموقع حزبه أن قرار الإلغاء جاء بعد الاستناد على عدة معطيات وعقد اجتماعات مطولة مع مختلف المسؤولين ، مبرزا أنه “عند استكمال كل المعطيات سيتم الإعلان عن صفقة الرادارات“. 
 
وكانت صفقة الرادرات ، تهدف إلى اقتناء 500 رادار بقيمة تصل إلى 200 مليون درهم، مع 13 مليونا لصيانة؛ وقد طرحت جدلا بخصوص أحقية وزير تصريف الأعمال في إطلاق صفقة من هذا الحجم، تلزم الحكومة المقبلة بتكاليف مالية مهمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة