إعادة فتح المعابر الحدودية.. إسبانيا تطبق بروتوكولا صحيا  

حرر بتاريخ من طرف

قالت وكالة “أوروبا بريس” الإخبارية، أن وزارة الصحة الإسبانية، اعتمدت بروتوكولا صحيا لإعادة فتح المعابرالحدودية البرية مع المغرب، الثلاثاء 17 ماي، ابتداء من منتصف الليل، حيث سيُطلب من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 12 عاما تقديم جواز  التلقيح أو اختبار تفاعل البوليمراز المتسلسل (اختصارًا PCR).
 
وبحسب وزيرة الصحة الإسبانية، كارولينا داريا، فإن هذا الإجراء يعتبر عاجلا وضروريا، في ظل إعادة فتح المعابر الحدودية البرية مع المغرب، حسب القرار الذي نُشر السبت الماضي في الجريدة الرسمية الإسبانية، كما شددت الوزارة على أن هذا الإجراء “يجب أن يمنع انتقال فيروس كورونا وجميع متحوراتها إلى إسبانيا”.

واضافت “اوروبا بريس”، أن البروتوكول الصحي يفرض على الركاب الإدلاء بشهادة تلقيح سارية المفعول صادرة عن السلطات المختصة في بلد المنشأ على المعابر الحدودية، ويجب على باقي المسافرين تقديم اختبار PCR سلبي ، معتمد من قبل مؤسسات الرعاية الصحية بدول الاتحاد الأوروبي.
 
ووفقا للمصادر ذاتها، إذا لم يكن لدى المسافر شهادة تلقيح أو اختبار PCR سلبي ، فيجب عليه تقديم شهادة استشفاء تثبت أنه قد تلقى العلاج بعد اختبار إيجابي لـ SARS-CoV-2، حيث يجب أن تكون هذه الشهادة صادرة عن السلطة المختصة أو دائرة الرعاية الطبية وصالحة لمدة 180 يومًا من تاريخ أول نتيجة إيجابية لفحص التشخيص.  وحذرت وزارة الصحة الإسبانية من أن أي شخص ينتهك هذه الضوابط الصحية سيتم منعه من دخول الأراضي الإسبانية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة