إطلاق نار على فريق دولي بموقع هجوم كيماوي مفترض في سوريا

حرر بتاريخ من طرف

تعرض فريق أمني تابع للأمم المتحدة لإطلاق نار في سوريا خلال قيامه بمهمة استطلاعية في إطار الإعداد لزيارة مفتشين من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لموقع، يعتقد أنه تعرض لهجوم بأسلحة كيماوية.

و قال أحمد أوزومجو، المدير العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، إن إدارة السلام والأمن بالأمم المتحدة قررت القيام بعملية استطلاعية في موقعين بمدينة دوما قبل دخول المفتشين.

و أضاف في اجتماع بمقر المنظمة “بمجرد الوصول إلى الموقع الأول تجمع حشد كبير ونصحتنا إدارة السلام والأمن بالانسحاب، و في الموقع الثاني تعرض الفريق لإطلاق نار من أسلحة خفيفة ووقع انفجار وعاد فريق الاستطلاع إلى دمشق”.

و حمل وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس الحكومة السورية المسؤولية عن تأخر وصول المفتشين إلى المواقع، وقال إن لدى دمشق تاريخا من محاولة “إخفاء الأدلة قبل دخول فريق التحقيق”.

و كانت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا قد نفذت في وقت مبكر من يوم السبت الماضي هجوما صاروخيا على سوريا، ردا على الهجوم الكيميائي المزعوم في الغوطة الشرقية،الذي نفت السلطات السورية مسؤوليتها عنه بشكل قاطع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة