إسرائيل تصادق على استخدام برنامج لتعقب مرضى كورونا لدرء تهديد “أوميكرون”

حرر بتاريخ من طرف

وسط معارضة لتقنية المراقبة المثيرة للجدل، بما في ذلك من وزراء، الحكومة تقول إن الأداة ستستخدم فقط لحاملي المتحور، وسيتوقف استخدامها الخميس.

وحسب “موقع تايم اوف اسرائيل”، فقد صادق الوزراء يوم الأحد على إعادة استخدام برنامج جهاز الأمن العام (الشاباك) المثير للجدل لتعقب المصابين بمتحور فيروس كورونا “أوميكرون”، بعد استخدام خطة مماثلة في المراحل الأولى من الوباء.

وصرح مكتب رئيس الوزراء في بيان بعد مصادقة مجلس الوزراء على البرنامج، أنه لن يتم تعقب مصابين بتمحورات أخرى للفيروس، ولن يتم تعقب الذين تخالطوا مع مصابين بمتحور أوميكرون أو أي نسخة أخرى من فيروس كورونا.

وجاء في البيان “لن يكون هناك استخدام واسع وشامل لجميع المصابين المثبتين كما حدث في الموجات السابقة من الوباء” وذكر البيان أنه إذا كان هناك “اختراق واسع”، فسيتم إيقاف البرنامج، دون أن يوضح بالتفصيل ما يعنيه هذا المصطلح.

في العام الماضي، أقر الكنيست قانونا يسمح لجهاز الأمن العام (الشاباك) باستخدام بيانات الهاتف المحمول وغيرها من المعلومات الحساسة لتعقب الإسرائيليين الذين أصيبوا بفيروس كورونا ومن تخالطوا معهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة