إستياء في صفوف ساكنة بحي أمرشيش بسبب إحتلال جزء من مرآب بشكل سافر

حرر بتاريخ من طرف

عبر مجموعة من المواطنين عن إستيائهم من إحتلال أحد الجيران لجزء من الفضاء المخصص لركن سيارات ساكنة تجزئة الصدق، بشكل مستفز وأحادي.

وإستغرب ساكنة تجزئة الصدق بحي أمرشيش بتراب مقاطة جيليز، من إقدام المعني بالامر على تتبيث بناء حديدي عشوائي في جزء من المرآب خصصه لنفسه دون باقي الجيران، متحديا إياهم بعدما علقوا على الامر وطالبوا منه التراجع عن الاحتلال المذكور، كما توضحه الصورة اعلاه.

ووفق مصادرناـ فإن المواطنين أخبروا السلطات المحلية بحي امرشيش بالواقعة، إلا ان المعني بالامر تحدى السلطات تماما كما تحدى المواطنين، ورفض اي تراجع بدعوى ان له القدرة على تحدي الجميع، للابقاء على الوضع كما هو عليه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة