إدوارد سنودن يكشف معطيات خطيرة على أبو بكر البغدادي و امكانية دخوله للمغرب

حرر بتاريخ من طرف

صرح الجاسوس الأمريكي “إدوارد سنودن” في إحدى خرجاته بحسب مصادر غربية مطلعة أن أبي بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش الإرهابي يعتبر أهم عميل لجهاز الموساد وقد تلقى تدريباً على يد هذا الأخير بعدة دول من بينها المغرب التي مكت فيها لمدة خمسة أيام تعلم فيها طريقة التواصل و الخطابة قبل أن يعلن نفسه أمير المؤمنين.

و اضاف “إدوارد سنودن” أن البغدادي دخل الأراضي المغربية بجواز تركي وبتغطية كاملة من جهاز الموساد تحت غطاء خطة “عش الدبابير” إستطاعوا من خلالها جذب كل المتطرفين و المطلوبين للعدالة في كل أرجاء العالم.

هذا ونشر موقع “لي موتون روبيل” على لسان سنودن قوله أن خطة “عش الدبابير” تهدف إلى النيل من جميع الدول العربية بما فيها المغرب الذي لم يستطيعوا اختراقه بسبب يقظة رجال الأمن و الإستخبارات المغربية، حسب وثائق وكالة الأمن القومي التي يمتلكها “سنودن”.

مضيفا وبحسب الوثيقة المسربة أن أبو بكر البغدادي كان عميلا مزدوجا للأمريكيين و الموساد و أن دخول المملكة المغربية كان بتنسيق محكم وبسرية تامة بين المخابرات البريطانية و الأمريكية و الإسرائيلية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة