إدراج المغرب في قائمة دولية لمراقبة تمويل الإرهاب وغسل الأموال

حرر بتاريخ من طرف

أدرجت منظمة دولية تراقب تمويل الإرهاب، أربع دول أخرى، منها السنغال والمغرب، على قائمة زيادة المراقبة، وأبقت على كوريا الشمالية وإيران في قائمتها السوداء.

وقال ماركوس بليير، رئيس مجموعة العمل المالي (فاتف)، المعنية بوضع معايير لمكافحة غسل الأموال، ومقرها باريس، إن المنظمة أضافت كلا من المغرب وبوركينا فاسو والسنغال وجزر كايمان، إلى قائمة المراقبة في جلسة عامة هذا الأسبوع، حسبما نقلت عنه وكالة أسوشيتدبرس.

وبإدراج الدول الأربع، تصبح ما يطلق عليها القائمة الرمادية مكونة الآن من 19 دولة ومنطقة، تقول المجموعة إنها تفي جزئيا فقط بالقواعد الدولية لمكافحة تمويل الإرهاب وغسل الأموال.

وتختلف أوجه القصور المحددة لكل دولة من هذه الدول، لكنها تشمل الحفاظ على معلومات المستفيدين الحقيقيين من غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وتوسيع عمليات وحدات الاستخبارات المالية لهذه البلدان، وفقا لمجموعة العمل المالي.

وبحسب صحيفة “وول ستريت جورنال”، فإن المجموعة تقيِّم قوانين مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في 205 دولة حول العالم.

وحتى الآن لم ترد سلطات هذه الدول على إدراجها ضمن قائمة المراقبة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة