إخضاع رئيس البرلمان الأوروبي للحجر الصحي بعد عودته من إيطاليا

حرر بتاريخ من طرف

أعلن رئيس البرلمان الأوروبي، الإيطالي دافيد ساسولي، اليوم الثلاثاء، أنه سيخضع نفسه للحجر الصحي في بيته ببروكسيل، بعد قيامه الأسبوع الماضي بزيارة لبلاده.

وقال في بيان “لقد قررت، بعد أن كنت في إيطاليا نهاية الأسبوع الماضي، وكإجراء وقائي، أن أتبع التدابير المشار إليها وأن أمارس عملي كرئيس، من منزلي ببروكسيل، وفقا للأيام الأربعة عشر المحددة ضمن البروتوكول الصحي”.

وأوضح السيد ساسولي أن “كوفيد-19 يحتم على كل واحد منا أن يكون مسؤولا وحذرا. إنها لحظة حساسة بالنسبة لنا جميعا”.

يشار إلى أن البرلمان الأوروبي كان قد اتخذ منذ بضعة أيام تدابير وقائية صارمة في مواجهة تفشي فيروس كورونا.

وقد تم نقل الجلسة العامة في ستراسبورغ إلى بروكسيل، كما جرى إلغاء كافة اجتماعات المجموعات واللجان، بينما تم حظر ولوج الأشخاص الأجانب للبرلمان الأوروبي باستثناء الصحفيين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة