إختفاء بعض السدود الأمنية في مداخل المدن.. هل هو بداية لتخفيف قيود كورونا؟

حرر بتاريخ من طرف

محمد التكناوي

يتم الحديث مؤخرا عبر منصات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التواصل الفوري عن قرب رفع الإجراءات المفروضة لاحتواء جاءحة كورونا خاصة بعد النتائج الإيجابية و المتعلقة بتسجيل انخفاض في عدد المصابين بكورونا، وقد اتضح دلك بعد تراجع السلطات المغربية في عدد من مدن المغربية، عن فرض السدود الأمنية.

وهكذا على مستوى عمالة مراكش، اختفت بعض الحواجز الأمنية القضائية والإدارية و“الباراجات” التي كانت متواجدة على مستوى الطريق الرئيسية الرابطة بين مراكش واكادير قرب اسواق مرجان المسيرة، على سبيل الذكر ، كما تم تخفيف تواجد هده السدود الأمنية تم تسجيله في عدد من المدن المغربية كما اوردت عدة مصادر.

و يسود تفاؤل بإمكانية تخفيف إجراءات و قيود الحد من انتشار كورونا، في مختلف ربوع المملكة خاصة حظر تنقل ليلي بعد 9 ليلا، ورخصة التنقل الاستثنائية بالنسبة الاشخاص الدين لا يتوفرون على الجواز الصحي وغيرها من التدابير .

للإشارة فقط فحكومة العثماني المنتهية ولايتها، كانت قررت في وقت سابق تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى غاية 31 من شهر أكتوبر المقبل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة